اخبار العالم

الولايات المتحدة وبريطانيا تقصف أهدافاً للحوثيين في اليمن

القاهرة، 12 يناير 2024 – شنت الولايات المتحدة وبريطانيا، اليوم الجمعة، ضربات جوية مكثفة على أهداف للحوثيين في اليمن، وذلك في رد على الهجمات التي شنها الحوثيون مؤخراً على قوات أمريكية في البحر الأحمر.

وقال مسؤول أمريكي كبير، إن الضربات الجوية استهدفت مواقع للحوثيين في صنعاء وعدد من المدن الأخرى، بما في ذلك مخازن أسلحة ومراكز قيادة وسيطرة.

وأضاف المسؤول أن الضربات الجوية أسفرت عن تدمير عدد كبير من الأهداف الحوثية، وأنها لم تسفر عن وقوع إصابات بين المدنيين.

من جهتها، أكدت وزارة الدفاع البريطانية أن الضربات الجوية كانت “ضرورية” للدفاع عن قواتها في المنطقة.

وجاء الهجوم الأمريكي البريطاني على خلفية الهجمات التي شنها الحوثيون مؤخراً على قوات أمريكية في البحر الأحمر.

ففي 2 يناير الماضي، أطلق الحوثيون صاروخاً بالستيًا على سفينة حربية أمريكية في البحر الأحمر، ما أدى إلى إصابة عدد من أفراد الطاقم.

وفي 5 يناير الماضي، أطلق الحوثيون طائرة مسيرة مفخخة على سفينة حربية أمريكية أخرى، ما أدى إلى وقوع أضرار في السفينة.

وعقب هذه الهجمات، أعلنت الولايات المتحدة وبريطانيا عن عزمهما على اتخاذ إجراءات ضد الحوثيين.

وكانت الولايات المتحدة وبريطانيا قد حذرت الحوثيين من عواقب الهجمات التي يشنونها على قواتهما في المنطقة.

ويأتي الهجوم الأمريكي البريطاني على الحوثيين في وقت تتواصل فيه المفاوضات الرامية إلى إنهاء الحرب في اليمن.

ومنذ اندلاع الحرب في اليمن عام 2015، لقي عشرات الآلاف من الأشخاص مصرعهم، ونزح ملايين آخرون من منازلهم.

زر الذهاب إلى الأعلى